الـــرئـيــســيـــة
الأخبــــــــــــــار
الــصــوتــيـــــات
الــــمـــرئــيـــات
كـتـب ودراسـات
الــــوثــــائــــــــق
كشكول المهدي
خريطة الموقع
إتصل بنا

 

 

 

الاخبار --> شاهد عيان يحصل على وثيقة تكشف التعاون بين ألأجهزة الأمنية ومليشيا جيش المهدي لاغتيال أهل السنة.
شاهد عيان يحصل على وثيقة تكشف التعاون بين ألأجهزة الأمنية ومليشيا جيش المهدي لاغتيال أهل السنة.
كشفت الرابطة العراقية عن ورقة اغتيالات مكتوبة قبل أربع سنوات بخط المجرم السفاح (أبو عماد) العضو النشيط في مليشيا جيش المهدي.
وأوردت الرابطة كلام شاهد العيان الذي حصلت منه على الوثيقة الخطية حول كيفية حصوله عليها, فذكرت عنه قوله:

أضيف في: 20-10-2011

عدد الزيارات: 4522

المصدر : الرابطة العراقية

 (كنت في مجلس عزاء في حي أور لوفاة أحد أقاربي .. ولأن عائلتي كبيرة وأقربائي كثر وهي مختلطة من الطائفتين (كحال كثير من العوائل العراقية) دخل شخص إلى مجلس العزاء ومعه مرافقين مسلحين !! فاستغربت للموقف واستفهمت عن الشخص المريب، فأجابني قريبي بأنه يدعى (أبو عماد) !؟ فمن هو أبو عماد يا ترى !؟
(أبو عماد) كان يمتهن بيع الوقود على الشارع في منطقة حي أور، وبقدرة قادر أصبح ثريا تنهال عليه عشرات الألاف من الدولارات جراء أعمال الخطف والقتل والمساومة على أرواح الأبرياء مع ذويهم لأنهم من طائفة أخرى، وقد اسـتطاع هذا المجرم أن يبني حسينية ( عمار بن ياسر ) في حي أور بكلفة 2 مليار دينار ( ثمن دماء المغدورين من الشباب الذين اختطفوا على يديه وبمساعدة أجهزة الحكومة الصفوية)
وما أن دخل أبو عماد مجلس العزاء ومعه جلاوزته المسلحين ، لم تسقط عيني منه ومن مراقبته وكل الذي كان يدور في مخيلتي كيف يقتل هذا المجرم ضحاياه ويمثل بجثثهم ؟؟ وهل له قلب كبقية البشر؟؟ وهل يعرف الأصول والأعراف حتى يأتي لمجلس العزاء ليؤدي الواجب ويعزي أهل المتوفى !! أسئلة كثيرة كانت تدور في ذهني وأنا أراقب هذا الرجل السفاح ..
فجأة أخرج هذا السفاح ورقة من جيبه وأخذ يهمس في أذن شخص كان يجلس بجواره ويبدو كأنهما دخلا في اجتماع مغلق وهما يتهامسان ويؤشران على الورقة التي بيد أبو عماد ، فأصبح عندي فضول كبير لمعرفة ما في هذه الورقة من أسرار .. وشاء الله أن يقوما من مجلس العزاء وقد نسيا هذه الورقة التي سارعت وبدون أن اجلب انتباه أحد فأخذتها وخرجت إلى مكان منعزل لأقرأها ، وفوجئت بالأسماء المكتوبة والمعلومات المؤشرة إزاءها وهي كالأتي :-
1)  مظهر عباس
2) هيفاء سهيل نجم / وكيلة مظهر.
3)  إيلاف تحسين إبراهيم / قسم الحاسبة.
        والدته تعمل أيضا في الحاسبة. 
4)  مثنى محمد علي / مدير قسم المعالجة.
5) يرجى معرفة اللقب.
6)  رحاب فاضل مجيد / خاله لواء فائز / وهابية.
7)  فيصل مخيلف الساعدي / قسم المختبرات.
8)  خالد محمد عزيز بركات / وهابي.
9) فلاح الغريري / مختار المجمع السكني في النهروان .
10) طفيور زكي رشدي / مدير هيئة المعالجة والتفاسير.
11) أبن كريم عفوت ( حسنين)   يعمل أبنه مع مظهر عباس
ويبدو أن هذه الأسماء مكتوبة من قبل علاس يعمل في دائرة ما ورفعت إلى السفاح أبو عماد حتى يقوم بدوره من اختطاف وتعذيب ومن ثم مساومة أهل المختطف والحصول على الفدية التي تقدر بعشرات آلاف الدولارات ومن ثم قتل الضحية ورميها في إحدى مكبات النفايات أو في أحواض المجاري لتعثر عليه دورية من الشرطة أو الحرس ( المتعاونين أصلا مع السفاح ) ليسلموها إلى الطب العدلي ... قصة مأسوية متكررة ومعروفة الفصول تجري دائما بحق طائفة معينة من الشعب العراقي .
لهفي على من قتل منكم أحبتي ممن ذكر أسمه في هذه القائمة، واستغفر الله لأي تقصير غير مقصود في التأخر في نشرها بعد أن ضاعت وعثرت عليها للتو، وقد عرفني الأخوة في الرابطة العراقية سباقا لكشف أسماء السفاحين والتحذير منهم فإنا لله وإنا إليه راجعون .. ورجاءا من كل عراقي غيور يعرف شيئا عن هذه الأسماء أن يعقب على هذا الموضوع وجزاه الله خيرا .

هنا الوثيقة :

المصدر : الرابطة العراقية.



إخفاء نموذج التعليق
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان الرد
التعليق
موقع المهدي :: شاهد عيان يحصل على وثيقة تكشف التعاون بين ألأجهزة الأمنية ومليشيا جيش المهدي لاغتيال أهل السنة.
المتواجدون الان 23 زوار    عدد الزيارات الكلي   604309 زيارة